Bilal Mohamad

مراجعة لفيلم Kingsman the golden circle | بواسطة : بلال محمد | Review



هل تجيد الطبخ؟
ان كانت الاجابه بنعم فأنت تعلم جيدا انه عندما تحتوى المقادير على ملعقه من الملح واخرى من الفلفل فأنت لن تصر ان تضع ثلاثه معالق من الملح واربعه من الفلفل بداعى ان الطعام سيكون افضل هكذا
هذا بالضبط ما فعله المخرج ماثيو فوجن فى 
(kingsman the golden circle)
 لنرى عوامل نجاح الجزء الاول .....
- مشاهد اكشن رائعه اخراجيا وديناميكيه حركه الممثلين والكاميرا اكثر من رائعه مثل مشهد الكنيسه
= حسنا سنزيد من كميه مشاهد الاكشن دون اهتمام بالكيف حتى يمل المشاهد منها وسنضيف ٣ او ٤ مشاهد مثل مشهد الكنيسه


هيا الا يحبون الاكشن
- حسنا كان الممثلين نجوم على مستوى عالى من الكفائه مثل تارون ايجردون ومارك سترونج
= اوكيه ضف عليهم جوليا مور و بيدرو باسكال و هالى بيرى حتى ولو لم تأخذ مشاهد تبرز موهبتها ونكتفى ببعض المشاهد القليله لها
- الكوميديا السوداء رائعه والشرير اللطيف المهووس بالسيطره على العالم كان عبقريا
= سنزيد الكوميديا السوداء بشكل كبير جدا وسوف تقوم جوليا مور بمحاوله استنساخ روح مايكل ال جاكسين فى الجزء الاول
ربما دار هذا الحوار بين فريق العمل حقا فكل شيئ احببناه فى الجزء الاول زاد كثيرا فى الجزء الثانى
- الممثلين وادوارهم
جوليا مور كانت الاختيار الافضل استطاعت بكل خبره واحكام ان يكون لها الحضور الطاغى والمشاهد الافضل فى الفيلم رغم ان مشاهدها لم تكن امام نجوم كبار كما هو حال تارون ايجردون الذى كان نظريا بطل الفيلم لكن فعليا معظم مشاهده كانت باهته ولا تتناسب مع باقى فريق العمل الذين ادوا ادائا رائعا فى معظم الاوقات مثل بيدرو باسكال الذى مثل شخصيه راعى البقر الامريكى الذى يعتمد ع التكنولوجيا ومع ذالك يحتفظ بالحبل والمسدسات التى تعمل بساقيه مع ان تحولاته كانت الاغرب اما مارك سترونج فكان حضوره مهمشا فى الجزء الاول برغم تأثيره بشكل كبير على مجريات الامور اما فى الجزء الثانى فكان دوره اكبر واكثر تأثيرا واستطاع ابراز كل ما يمتلكه من ادوات الممثل الكبير وع العكس هالى بيرى التى لم يكن لها تأثير او اهميه وجود الا انها الاستنساخ الامريكى من ميلين( مارك سترونج) وانعكس ذالك ع ادائها الى حاولت الاجتهاد فيه لكنها لم توفق بسبب ضعف دورها وضعف كتابتها، بقيه اعضاء ستيتمانس كانوا على قوه اعمالهم السابقه واسمهم الذى يستطيع حمل فيلما بمفرده مثل تيكيلا (تشانش هيتم) و جيف بريدجس
الا انهم اتوا فقط ليضاف ان فى فيلم  (kingsman the golden circle) هناك كل تلك الاسماء الكبيره
 اما عن كولن فيرث بدور هارى بعد العوده من الموت - والذى كنت قد وضعت تخيلات كثيره فى كيف سيعيدون هارى!!- الا ان المخرج اعتمد على التكنولوجيا لاعادته او بمعنى ادق لانقاذه من الموت فقد قام بدوره كما يجب فهو لم يكن السيئ ولم يضف شيئا جديدا وهذا شيئ ليس سيئا فى رأيى
- الاخراج
ماثيو فوجن مخرج له مستقبل كبير فى عالم السينما لكن عليه فى المره القادمه الالتزام بالصحيح وعدم الاسراف فى المقادير حفاظا على شهيه المشاهد ومحاولته تقليل مده الفيلم لان ساعتين وعشرون دقيقه هو وقت كبير على المشاهد وقد يدفعه لملل يطفئ ع اثره الفيلم ويخلد للنوم
ماثيو فوجن رائع فى ضبط زوايا الكاميرا لكن معظم مشاهد الاكشن اتت غير منطقيه اكثر بكثير ايضا من الجزء الاول فخطه تقليديه وسهله الاستنتاج مع القليل من التكنولوجيا تساعد الابطال فى معركه النهايه بل تكون هى معركه النهايه نفسها
- فكره الفيلم
الفيلم يحاول ان يلفت نظرنا ان ظاهره المخدرات موجوده فى كل طبقات المجتمع بل متفشيه فى بشكل هائل ايضا وانها هى الشيئ الوحيد الذى ليست لديه عنصريه فالكل يتعاطاها والكل يتجرع شرها و يطرح نظريه ربما ستشعر بالرضا تجاهها وتجاه فلسفه الاشرار او من اصبحوا اشرارا قرب النهايه
- التقييم
- لو لم تشاهد الجزء الاول فشاهده اولا لانك لن تستوعب معظم الاحداث ان لم تشاهد جزئه الاول فالفيلم يأخذك داخل الاحداث بلا اى سابق انذار
لو لم يعجبك الجزء الاول فلا تحاول بأى حال من الاحوال مشاهده الجزء الثانى لان شيئا لم يتغير بل زاد كل شيئ فلا تضيع اكثر من ساعتين من وقتك على ما تعتقد انه هراء
تقييمى للفيلم ٧/١٠ واعتقد ان لولا بعث كولن فيرث من الموت واختيار جوليا مور 

وبدرو باسكال لادوارهم لكان الفيلم فى وضع كارثى اكثر من ذالك بكثير

كتب بواسطة : بلال محمد