خاطرة : اشباه الرجال | تقديم : ايمان فكري

أشباه الرجال


لا أعلم أي نوع من الرجال أحببتي فإن  كان شرقي يهوي الكلام فأنا واثقة كل الثقة بأنه أقسم لك بأنه سيقلدك ملكة للعشاق وأميرة للنساء أقسم بأنه سيريك لونا من الحب لم يكن.  فينوس اله  الحب عند الاغريق يحلم يوما بوجوده. 
لونا مزج عنفوانية افروديت ووقار أفلاطون. 
لونا من التوحد يجعل كل مكان انت 
اقسم بأنه سيجعلك زوجته وأم لأولاده
اقسم باسم الله وهو يعلم بأنه كاذب 
ألم يعلم بأن اسم الله تهتز له السموات السبع

كل ذلك من وعود قيلت لك ذات ليلة عندما اراد احتضانك للمرة الاولي 
كل ذلك من أجل ملامسة جسد أنثي هو يعلم بأنه لن يتزوجها
كل ذلك من أجل ارضاء شهوته لدقائق  
كل ذلك من أجل التباهي أمام أصدقائه بأنه أحتضن أنثي 
لا أعتقد بأني أخطئت  فيما كتبت 
في بادى الامر يناديكي بزوجته وعالمه لكي يقنعك بأن كل ماسيحدث بينكما هو امر عادي بين الرجل وزوجته  
يبدأ بتقبيل يديكي ورأسكي وان دل ذلك علي شي  دل علي احترامه لك هذا ماتعتقدينه ولكن  للاسف أيتها البلهاء لم يكن ذلك مايخفيه
فوعود البداية لا تتيح له سوي تقبيل يديكي ورأسكي وأن فغل اكثر من ذلك وقتها ستفضح نيته وهو لايريد ذلك يريدك قطة عمياء لاتفعل سوي الذي تأمر به

ومن ثم يبدأ يشعرك بأنكي حقا ملكة يشعركي بأنكي أنثاه بأنكي ملك له فقط 
وهنا ينتهي وعد البداية وتبدأ وعود الحياه 
ودائما  وعود الحياه هي الاقوي في الوصول الي مايريد فأشباهنا بارعون في وصف وعود الحياه
ومن هنا يبدأ بنسج خيوطه كالعنكبوت يبدأ بتزييف الحقيقة يبدأ برسم الأوهام  لكي ..
سينجح في الوصول الي مايريد الان سيصبح زوجك بدون أوراق بدون أي شى وعندما  ترفضين ستبدأ دور الوعود سيذكرك بها سيقنعك بأنكي زوجته وابنته وعالمه سيفعل مايريد ومن ثم سيتركك.... 
نعم سيتركك كنت تعتقدين بأنه سيتزوجك أيتها الحمقاء.. 
لا ياعزيزتي فأشباهنا هناك معتقد واحد في حياتهم وهو بأن مالامست جسدها قبل الزواج لا تصح زوجة.. 
يتركك وهو يناديكي بالعاهره لا بالزوجة فدورك قد أنتهي الان..

لا يعلم بأن العاهر هو من يمارس الجنس مع عشرات النساء وعندما يريد الزواج يذهب لتلك التي أعجبت بها اماه وأثنت عليه خالته وباركتها جدته
وهنا ينتهي دورك أيتها المسكينة 
كل ماكتبت لم تكن سوي وعود لشاب رأي نفسه  رجلا كل ذلك من أجل ملامسة جسد أنثي خدعها بأسم الحب.. 
لاتحزني عزيزتي أن فعل معك ذلك فشباب جيلنا أصبحوا لايروا الانثي سوي جسد عند ملامسته تنتهي دورها ليبدأ دور أخري وأخري سلسال لاينتهي أبدا 
سلسال سيظل الي الابد سلسال لا نعلم متي بدأ ومتي سينتهي..  
لا أعلم لماذا تفعلون ذلك اتعتقدون بأن الرجولة مافعلتم أتعتقد بأنك رجلا عندما تذهب للزواج بفتاة امك وتترك تلك المسكينة تلعن الحياة وتلعنها 
الم تعلم بأن الرجل يمسك بكلمته
ان كانت تلك الرجولة فالقي بكتابي الان واذهب للزواج من تلك التي أعجبت بها أمك  اذهب لتلك الغريبة عنك واترك حبيبتك. 
لكن ماذا تعتقد 
اتعتقد بأنك ستجد فتاة أمك ملاك زوجة صاالحة لا ياعزيزي فالعاهر لا يتزوج سوي عاهرة مثله بقدر مافعلت ستجدها هي أيضا فعلت 
ان مارست الجنس مع عشرات النساء ستجدها ضاجعت عشرااات الرجاال فأن عن الله لا يضيع. وهذا وعد لأمثالك. 
ستتزوج بامرأءة كانت لرجل غيرك في يوم من الأيام فنحن في زمن لا يخلو من الحب 
ستتزوج بأمراة كانت أيضا تدعي بحبيبة ومن ثم بعااهرة
أعلم رأيك بي الان فتاة وقحة تخلت عن حياءها  في كتاباتها 
ولكن لا يهمني رأي عاااهر مثلك

مارأيك في أن نترك الحديث عن زوجتك ونذهب لابنتك نعم ابنتك 
كانت جدتي تقول لي دائماً  اذا اردتي كسر رجلا فعليكي بابنته 
تخيل معي ضحكة ابنتك في ليلة شتاء باردة مع عاهر مثلك تلك الضحكة انا أعلمها جيدا ضحكة مسكينة فرحه بوعود عاهر اقسم لها بأنه يحبها كما فعلت أنت منذ أكثر من عشرين عاما. 
مارأيك برجولتك الان مازالت مكتملة أم كسرت أمام دموع ابنتك 
أعلم بانك سمعر ضحكة ابنتك وليس صوت بكاءها 
انا وانت نعلم جيدا بأن تلك الضحكة ليست سوي رياح تسبق العاصفة
عاصفة سوف تهز كيانك بأكمله عاصفة ستهز رجولتك. 
علمت الان مقصدي من كل ما كتبت علمت بأن ماعند الله لايضيع وأنك ستدفع ثمن كل مافعلت ولكن لت تدفعه وحدك ستدفعه أبنتك معك.. 
علمت بأن حق المسكينة التي أحبتك سيأخذه الله من ابنتك 
ان كنت رجلا وقرأت ماكتبت فانا واثقة كل الثقة بأنك ستفي بعهدك لأنثاك وان كنت غير ذلك ستلقي بكتابي بعيدا وتقول أي مجنونة كتبت ذلك. 
لكن صدقني ان فعلت ووفيت بعهدك ستري سعادة الدنيا بأكملها وستموت علي أقدامها كما مات الرسول علي أقدام عائشة  ..
وان لم تفعل ستري سخط الله عليك في الدنيا والأخرة... 
القرار قرارك

تقديم : الكاتبة ايمان فكري

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة